صورتي
القاهرة, Egypt
http://www.goodreads.com/mennafawzi اول تجربة نشر من مدونتي رواية "في أرض الحلم" في المكتبات الان

جميع حقوق النشر محفوظة وغير مسموح بالنقل !
سيتم نشر اسم و لينك الحرامية في قسم "امسك حرامي"

"حبيبة في ارض الحلم".. قصة رومانسية طريفة علي حلقات .(تم حذفها.. موجودة كاملة في كتاب " في أرض الحلم " في المكتبات)

حقوق الملكية يا حرامي!

السبت، 4 ديسمبر، 2010

عملوه الكبار ووقعوا فيه العيال >> (1) عيد ميلاد ملك

في المساء في حديقة الفيلا الواسعة التي تعيش بها ملك بالاسكندرية في ذلك الحي الراق توافد العشرات من الشباب و الفتيات في سن الجامعة ، تم تزين الحديقة خصيصا من قبل شركة متخصصة من اجل ذلك الحفل السنوي، الذي يعد اضخم حفل يقام في تلك الجامعة الخاصة الباهظة المصاريف والتي يرتادها ابناء علية القوم والطبقة الراقية، انه حفل عيد ميلاد ملك!
ان كنت تشاهد الحفل من الداخل وتقف قرب حمام السباحة حيث تقف ملك فهذا يعني انك منهم! من هم؟؟؟ اهذا سؤال؟ الا تعرفهم؟ انهم افراد الدائرة المحيطة بملك، اصدقائها المقربون، لا يختلفون عنها كثيرا ويتشاركون معها في دائرة الضوء ولكن ربما ضوئهم اقل سطوعا عنها! و ان كنت تشاهد الحفل من الداخل و لكن ليس من تلك البقعة بجوار حمام السباحة فانت من معارف ملك.. تنتمي لعلية القوم و تستحق بطاقة الدعوي للحفل عن جدارة لعلو شأنك في محيط الجامعة .. اما ان كنت فقط تشاهد صور الحفل بعد ان انتهي علي الفايس بوك.. فللاسف انت لا ترقي الي مستوي ملك وواصدقائها و معارفها، وغالبا انت نكرة في الجامعة!
الموسيقي بكل مكان البعض يرقص و البعض يتجاذب اطراف الحديث ولكن الكل يمرح ويستمتع بالجو السحري للمكان ، الاضاءة مبهرة و الورود و البالونات، كل شيء يتماشي في تناسق وروعة.
هاهي ملك تقف وسط اتباعها ، ينقصها حرف التاء المربوطة لتصير ملكة.. ملكة الحفل و ملكة الجامعة، ملكة ايضا علي عشرات القلوب التي حطمتها دون حتي ان تلاحظ، جميلة وجذابة ، شخصية قوية، مرحة ولكن فقط مع المقربين، تاثيرها قوي علي كل من حولها..ما ترتديه يصبح موضة الجامعة بعدها بأسبوع، ما تتطالب به امام رئيس اتحاد الطلبة يصبح مطلب شعبي من كل طالب في الجامعة..تلك هي صفاتها الخارجية.. ولكن للاسف كيف لنا ان نعرف الداخلية؟؟؟ نحن لا نرقي الي ان نقترب منها بصورة تسمح لنا ان نعرف كيف هي صفاتها الداخلية عن قرب...
ولكن هناك من نستطيع ان نعرف من خلاها، انها سارة صديقتها (الانتيم) تقضي معظم وقتها معها.. يتسوقون معا (وا عني بيتسوقون انهم يذهبون في رحلات لباريس و لندن للتسوق واحيانا قليلة دبي ان كانت الحالة المادية لا تسمح)، كما ان كل اسرارهم معا .. تحبها سارة بشدة و تراها مثلها الاعلي وتتمني ان تصبح محبوبة مثلها..
لنعود للحفل.. ام ملك مدام صافيناز هي من تقيم لابنتها الوحيدة يتميمة الاب هذا الحفل الضخم كل عام بمناسبة عيد ميلادها.. منذ ان مات زوجها وملك ابنتها في الرابعة من عمرها و صارت لا تحرمها من شيء كل ماتطلبه مجاب في التو واللحظة.. حاولت ان تقوم بدور الام والاب معا، كانت هي بدورها صغيرة ايضا وغير ناضجة كفاية، فقد تزوجت ابو ملك في سن صغيرة وانجبت ملك ايضا في سن صغيرة.ولحسن الحظ مدام صافيناز تنحدر من عائلة مرموقة وغنية و وزوجها ايضا كان من عائلة فاحشة الثراء.. لذا كانت مي و امها تعيشان حياة تتعدي كلمة الرغدة بمراحل. .بعيدا عن الدلع، لا ندري ان كانت احسنت تربيتها ام لا فنحن لا نعرف ملك عن قرب..و لكن حتي الان لم نسمع عنها شيء يدل علي سؤء التربية، فهي مجتهدة في دراستها و هي تدرس العلوم السياسية .. تقديراتها ممتازة طوال الثلاث سنوات في الجامعة وقد صارت الان في السنة الرابعة ، مشتركة في اكثر من نشاط مع اتحاد الطلبة معظمهم اعمال خيرية، والتي تستغل فيها قوة تاثيرها علي الطلبة و الطالبات و تجمع تبرعات مهولة..
ما كل ذلك الحديث المطول ؟؟ نعود للحفل .. هاهي تقف ملك تتحرك ومعها سارة و التابعات يحيون بعض الضيوف ويطمأنوا علي ترتيبات البوفيه.. ثم فجاة احست بهمهمة و تحركات بين الحاضرين وبدون ان تحتاج لأن تسأل اتت اليها احدي الفتيات علي امل ان تنال رضاها ان كان لها السبق في نقل الاخبار عن سرالحركات المريبة وسط الحشد
الفتاة:"جايلان، جت وجايبة معاها واحد!.."
قلبت ملك شفتيها و عقدت حاجبيها في عدم فهم، اي واحد ؟ ثم ان جيلان ليست من المصرح لهم باحضار شخص.. بطاقات الدعاوي كانت واضحة! من سمحت لهم باحضار شخص كتبت لهم ذالك في البطاقة ، ولكن هي لم تكتب لجيلان اي من هذا..كيف تجرؤ؟؟
اخذت ملك سارة والاتباع و ذهبت الي حيث كانت جيلان و معها هذا الصديق الغير مرحب به..
جيلان ما ان رأتها:" كل سنة و انت طيبة يا ملك"
ملك:" وانت طيبة ! اهلا بيكي" ثم رمقت الشاب نظرة (من فوقه لتحته) في احتقار.
ثم عادت لتقول:" مش تعرفيني علي الضيف الي انتي جايباه بيتي؟"
جيلان:" ده ادهم، ابن خالي..اصله من القاهرة و جاي يومين بس ، مش معقول اسيبه وبرضه مش معقول محضرش عيد ميلادك ، فا جبته معايا"
الشاب لملك:" كل سنة وانتي طيبة..يا.." ، ثم سأل جيلان :" انت قلتي اسمها ايه؟؟"
ملك وقد استفزها عدم تذكره لاسمها:" ملك! اسمي ملك! "
ادهم بابتسامة اكثر من لطيفة:" كل سنة وانت طيبة يا ملك..."
لم تدر ملك لم لم تقل كل ما ارادت ان تقوله عن قلة ذوق جيلان باحضار ضيف غريب دون استئذان.. تركتهم و ذهبت و معها القطيع الصغير..
وقفت في بقعتها وسط الحفل بجوار حمام السباحة ، عادت لتنظر له مرة اخري كان نصف وجهه لها، كان يتحدث مع جيلان و يتمايل علي انعام الموسيقي. شعرت انه يجذبها بطريقة ما..لم تستطع ان تشيح بنظرها عنه.. استفزها عدم ذكره لاسمها بشدة، واستفزها اكثر انتباة الناس له، لقدبدأ يتحول انتباه الحاضرين عنها هي نجمة الحفل اليه.. هو الان سيصير محور حديثهم.. من هو؟ اهو حبيب جيلان؟ كم هو جذاب؟؟ هل سمحت ملك بقدومة؟؟ الي اخره من التساؤلات .. كان يرقص مع جيلان بخطوات رائعة وملفتة مما واد من انجذاب الحاضرين اليه.. لقد سحب منها الاضواء..
توجهت الي جيلان ووقفت امامها و امامه وقالت بنبرة سخيفة:" جيلان ، الناس هنا مش عارفة تاخد راحتها.. اصل في ناس غرب.. " والقت نظرة عليه.. كانت نظرة سريعة الا انها لاحظت فيها مدي جاذبية عينيه..
جيلان:" مش فاهمة؟!.. قصدك ايه يا ملك؟!!!"
ملك:" يعني احنا كلنا اصحاب في بعض ومش عايزين حد غريب!"
لم ترد جيلان بل قالت لادهم:" انا اسفة يا ادهم اني جبتك هنا.."
وخرجا في خطوات سريعة وسط نظرات الحضور
يبدوا ان مدام صافيناز فوتت فقرة "اكرام الضيف" اثناء تربية ملك..


هناك تعليق واحد:

  1. جميل يامنة ... رجعت اقراها تاني

    تسلم إيديكي♥

    ردحذف